header-area-background-wrapper
Menu
site-banner
center-left-menu
center-right-menu

كيفية العمل ؟

 

خبر

SFM في الصحافة

Ras Al Khaimah is offering the best of both worlds

18 June 2019

The best of both worlds in Ras Al Khaimah, where in the frame of a continuous development, the authorities launched a unique product – the Premium Product – combining onshore and offshore features. [..]

تابع القراءة

Over 100,000 Wealthy Migrants Moved Countries in 2018

14 May 2019

The recent AfrAsia Bank Global Wealth Migration Review 2019 revealed that High net worth individuals, or HNWI for short, are increasingly mobile. [..]

تابع القراءة

SFM في الصحافة

SFM تفوز بمقدم الخدمة الاعتبارية المستقلة للعام، جائزة الامارات متوجة من طرف الملكية الدولية و الشرمات الدولية

Acquisition International Magazine، مجلة شهرية مقرها في المملكة المتحدة تسعى إلى إعلام وترفيه، والتأثير في محادثات الشركات العالمية، عقدت مؤخرا جوائزها السنوية، التي تكرم العمل الذي تقوم به الشركات والأفراد الرواد في العالم.

تفخر SFM بأن تعلن أننا هذا العام فزنا بلقب “مزود الخدمات المؤسسية المستقل لهذا العام – الإمارات العربية المتحدة”، والتي مُنحت إلينا على أساس تصنيفنا كأكثر مزود خدمات مؤسسية مستقل اعتمادية وثقة يقدم سياسة سعرية تنافسية وخدمة عملاء منقطعة النظير.

لقد عملنا عبر مختلف المواقع الإلكترونية باجتهاد لتبسيط عملية طلب تأسيس الكيانات المؤسسية وإنشاء الحسابات المصرفية المؤسسية وكذلك على العديد من الخدمات المؤسسية الأخرى عبر نطاق ضم أكثر من 20 اختصاصا. نعمل بجد لتقديم خدماتنا، ويسعى فريقنا المتخصص والمتفاني في عمله جاهدا لتلبية متطلبات عملائنا، لذلك فنحن نشعر بالامتنان والفخر بأننا فزنا وكُرمنا على هذه الجهود.

تظهر الجوائز مثل جائزة التميز في الخارج لهذه الصناعة والعملاء المحتملين، شرعية الشركات التي تُرشح وتختار لتفوز بالجوائز. بالإضافة إلى ذلك، وبفضل الترشيح المراقب بدقة لـ Acquisition International، والتحكيم وعملية الاختيار، لا بد أن يطمئن الجميع إلى أن مثل هذا التكريم هو على أساس الجدارة فقط. ونحن في SFM نعتقد أن هذا يشجع التنافس الصحي بين المنافسين في مجال الأعمال، ويحفز التطوير داخل صناعتنا، ونحن نتطلع إلى الاستمرار في الحصول على هذا الشرف في عام 2016.

هنا المقال المنشور بالجريدة: أنقر هنا للعرض